79
الرواشح السماوية

وعبد اللّه بن مُسكان ، وعبد اللّه بن بُكير ، وحمّاد بن عيسى ، وأبان بن عثمان ، وحمّاد بن عثمان ، قالوا : وزعم أبو إسحاق الفقيه ـ يُعنى ثعلبة بن ميمون ـ أنّ أفقه هؤلاء جميل بن درّاج ، وهم أحداث أصحاب أبي عبد اللّه عليه السلام . ۱
الطبقة الثالثة ـ وهي الدرجة الأخيرة ، وهذه ألفاظه هناك ـ :
تسمية الفقهاء من أصحاب أبي إبراهيم الكاظم عليه السلاموأبي الحسن الرضا عليه السلام :
أجمع أصحابنا على تصحيح ما يصحّ عن هؤلاء وتصديقهم ، وأقرّوا لهم بالفقه والعلم وهم ستّة نفر آخَرُ ـ دون الستّة نفر الذين ذكرناهم في أصحاب أبي عبد اللّه عليه السلام ـ منهم : يونس بن عبد الرحمن ، وصفوان بن يحيى بيّاع السابري ، ۲ ومحمّد بن أبي عمير ، وعبد اللّه بن المغيرة ، والحسن بن محبوب ، وأحمد بن محمّد بن أبي نصر ـ وقال بعضهم مكانَ الحسن بن محبوب : الحسنُ بن عليّ بن فضّال وفضالة بن أيّوب . وقال بعضهم مكانَ فضالة : عثمانُ بن عيسى ـ وأفقه هؤلاء يونس بن عبد الرحمن ، وصفوان بن يحيى . ۳
ولقد جعل الشيخ تقيّ الدين الحسن بن داود في كتابه في الرجال الطبقةَ الثالثة هي الدرجةَ الوسطى ، والطبقةَ الثانية الدرجة الأخيرة . ۴ وكأنّه نظر إلى جلالة يونس بن عبد الرحمن ، وصفوان بن يحيى ، ومحمّد بن أبي عمير . ولكن عبارة الكشّي تأبى إلاّ خلافَ ذلك .
ثمّ إنّ أبا عمرو الكشّي قال في ترجمة فضالة بن أيّوب :
قال بعض أصحابنا : إنّه ممّن أجمع أصحابنا على تصحيح ما يصحّ عنهم وتصديقهم ، وأقرّوا لهم بالفقه والعلم . ۵

1.اختيار معرفة الرجال : ۳۷۵ ، الرقم ۷۰۵ .

2.في حاشية «أ» و «ب» : «رأيتُ على ابن عبّاس ثوباً سابريّاً أستشفّ ما وراءَه . كلّ رقيق عندهم سابري . والأصل فيه الدروع السابريّة منسوبةً إلى سابورَ وهو عَلَم بلدةٍ» . كما في النهاية في غريب الحديث والأثر ۲ : ۳۳۴ ، (س . ب . ر) .

3.اختيار معرفة الرجال : ۵۵۶ ، الرقم ۱۰۵۰ .

4.رجال ابن داود : ۳۸۴ ـ ۳۸۵ ، في خاتمة القسم الأوّل .

5.اختيار معرفة الرجال : ۵۵۶ / ۱۰۵۰ .


الرواشح السماوية
78

الراشحة الثالثة

[ في طبقات أصحاب الإجماع ]

قد أورد أبو عمرو الكشّي في كتابه ـ الذي هو أحد الأُصول التي إليها استناد الأصحاب ، وعليها تعويلهم في رجال الحديث ـ جماعةً أجمعت العصابة على تصحيح مايصحّ عنهم ، والإقرارِ لهم بالفقه والفضل والضبط والثقة ، وإن كانت روايتهم بإرسال ، أو رفع ، أو عمّن يسمّونه وهو ليس بمعروف الحال ، ولُمَة ۱ منهم في أنفسهم فاسدو العقيدة ، غير مستقيمي المذهب ، ولكنّهم في الثقة والجلالة في مرتبة قُصْيا ، وقد جعلهم على ثلاث دَرَجٍ وطبقات ثلاث :
الطبقة الأُولى ـ وهي الدرجة العُلْيا ـ : في تسمية الفقهاء من أصحاب أبي جعفر وأبي عبد اللّه عليهماالسلام ، قال بهذه العبارة :
اجتمعت العصابة على تصديق هؤلاء الأوّلين من أصحاب أبي جعفر ، وأبي عبد اللّه عليهماالسلام ، وانقادوا لهم بالفقه ، فقالوا : أفقه الأوّلين ستّة : زرارة ، ومعروف بن خرَّبوذ ، وبريد ، وأبو بصير الأسدي ، والفضيل بن يسار ، ومحمّد بن مسلم الطائفي . قالوا : وأفقه الستّة زرارة . وقال بعضهم مكانَ أبي بصير الأسدي : أبو بصير المرادي ، وهو ليث بن البختري . ۲
الطبقة الثانية ـ وهي الدرجة الوسطى ، وهذه عبارته فيها ـ :
تسمية الفقهاء من أصحاب أبي عبد اللّه عليه السلام :
أجمعت العصابة على تصحيح ما يصحّ عن هؤلاء وتصديقهم لما يقولون ، وأقرّوا لهم بالفقه ـ من دون أُولئك الستّة الذين عَدَدْناهم وسمّيناهم ـ ستّة نفر : جميل بن درّاج ،

1.في حاشية «أ» و«ب» : «اللمة ـ بالتخفيف ـ : الأصحاب من الثلاثة إلى العشرة ، وفي حاشية «ج» : اللُمّة : قيل : الجماعة ، من غير حصر ، وقيل : من الثلاثة إلى العشرة ، وفي القاموس : اللمّةُ ـ بالضمّ ـ : الصاحب والأصحاب» . كما في النهاية في غريب الحديث والأثر ۴ : ۲۷۳ ، (ل . م . ه) ؛ والقاموس المحيط ۴ : ۱۷۷ ، (ل . م . م) .

2.اختيار معرفة الرجال : ۲۳۸ ، الرقم ۴۳۱ .

  • نام منبع :
    الرواشح السماوية
    المساعدون :
    قيصريه ها، غلامحسين؛ الجليلي، نعمة الله؛ محمدي، عباس؛ رضا نقي، غلام
    المجلدات :
    1
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1422 ق / 1380 ش
    الطبعة :
    الاولي
عدد المشاهدين : 55524
الصفحه من 360
طباعه  ارسل الي