تاريخ النشر: 20/05/36
رقم الخبر 39334

تنظیم ندوة "التعریف بالشیعة" فی السوید

تنظیم ندوة

تم تنظیم ندوة "التعریف بالشیعة" فی کلیة الأدیان بجامعة "سودرتورن" بالعاصمة السویدیة ستوکهولم.

تنظیم ندوة "التعریف بالشیعة" فی السوید

تم تنظیم ندوة "التعریف بالشیعة" فی کلیة الأدیان بجامعة "سودرتورن" بالعاصمة السویدیة ستوکهولم.

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) أن هذه الندوة أقیمت بحضور ومشارکة المدرس فی جامعة المصطفی (ص) العالمیة والمشرف علی مرکز "اسکنة" الإسلامی بمدینة "مالمو" بالسوید "عباسعلی شاملی".

وأشار الی الصفات الإجتماعیة والسیاسیة التی تمیز بها عصر الفیسلوف "ملاصدرا" شارحاً آراءه وفکره الفلسفی بلغة مبسطة لتکون سهلة وبسیطة للمتلقی.

وأشار الی مدرسة "مشاء" الفلسفیة ومدرسة "إشراق" فی الجانب الآخر وأیضاً أشار الی مدرستین "إصفهان" و"طهران" مبیناً ان "ملاصدرا" من أهم مروجین مدرسة "إصفهان".

وأوضح ان ملاصدرا قد أنشأ مفاهیم فلسفیة عدیدة منها "الماهیة" و"الوجود" و"الحرکة الجوهریة" و"الحکمة" أو فلسفة مشاء" و"إصالة الوجود" و"التشکیک فی مراتب الوجود".

وأشار المدرس الأکادمی فی محاضرته بندوة التعریف بالشیعة الی ان "أرسطو" و"إبن سیناء" قد بینا أربعة مفاهیم هی الحرکة الکمیة والکیفیة والوضعیة والمکانیة.

واستطرد عباسعلی شاملی قائلاً: ان الفیلسوف ملاصدرا یعد مؤسس "الحکمة التعالیة" وهو أول من أسس لمفهوم "الحرکة الجوهریة".

وبعد إتمام محاضرة الأستاذ عباسعلی شاملی ناقش المشارکون الحکمة المتعالیة وعلاقتها بالظروف الراهنة خاصة الوضع السیاسی والإجتماعی للعالم والشرق الأوسط وبشکل خاص ایران.

المصدر: