تاريخ النشر: 20/05/36
رقم الخبر 39331

اطلاق حملة شعارها "تقاسم القرآن" فی أمریکا

اطلاق حملة شعارها

بادرت مجموعة من المسلمین فی أمیرکا إلی إطلاق حملة شعارها "تقاسم القرآن" بهدف مواجهة الإسلاموفوبیا.

اطلاق حملة شعارها "تقاسم القرآن" فی أمریکا

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة(إکنا) أنه وعقب الأحداث الأخیرة فی العالم الإسلامی وتزاید الإسلاموفوبیا فی الغرب، قررت مجموعة من المسلمین فی أمیرکا إلی إطلاق حملة شعارها "تقاسم القرآن" بهدف تقدیم الوجه الرحمانی للدین الإسلامی ومواجهة الإسلاموفوبیا.

حسب التقریر، طالب القائمون علی هذه الحملة المسلمین الذین یعیشون فی الدول الغیر إسلامیة بتقدیم مصاحف مع ترجمتها الإنجلیزیة لغیر المسلمین حتی یتعرفوا علی هذا الکتاب الإلهی مباشرة. وقدتم فی هذه المصاحف التی تحتوی على ترجمة معانیها الى اللغة الانکلیزیة، تحدید الآیات التی تدل علی الصورة الرحمانیة والسلمیة للإسلام.

وبهذا الخصوص، قال المدیر التنفیذی لمجلس العلاقات الإسلامیة الأمریکیة، نهاد عواد، فی تصریح له إنه توجد فی القرآن آیات توصی المسلمین باللین والصبر وتجنب العنف أمام الإساءات.

کما تدعو هذه الحملة المسلمین إلی التکلم مع غیر المسلمین لبضع دقائق حول الإسلام الحقیقی، وإقناعهم بأن الجماعات الإرهابیة کداعش لاتمثل الإسلام والمسلمین علی الإطلاق.

ویشار الى أنه أطلق مجلس العلاقات الأمریکیة ـ الإسلامیة هذه الحملة تحت شعار "تقاسم القرآن" لمحاربة الخلط بین الإسلام والعنف، وتهدف هذه المبادرة إلى توزیع نسخ من القرآن الکریم على الأمریکیین وعلى وسائل الإعلام الأمریکیة.

وقال المدیر التنفیذی للمجلس نهاد عواد: هناک آیات واضحة فی القرآن الکریم تأمر المسلمین بالرد على کل الإهانات والسخریات بالصلاة وبشکل سلمی·

وأضاف: أن حملة توزیع القرآن الکریم بتفسیره ستسمح بالرد على تساؤلات غیر المسلمین، إذ تتضمن کل النسخ الموزعة دلیلاً به إشارات إلى کل الآیات القرآنیة التی تتناول مسألة حق المرأة والعدالة الاجتماعیة واحترام الدیانات الأخرى.

المصدر: