تاريخ النشر: 22/04/36
رقم الخبر 38843

إختیار المعادل الصحیح لکلمة "الله" کان صعباً فی ترجمتی للقرآن باللغة الیابانیة

إختیار المعادل الصحیح لکلمة

اعتبر المترجم الیابانی للقرآن الکریم، تاتسوئیتشی ساوادا، أن إختیار المعادل الصحیح لکلمة "الله" کان ضمن صعوبات هذه الترجمة.

إختیار المعادل الصحیح لکلمة "الله" کان صعباً فی ترجمتی للقرآن باللغة الیابانیة

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة(إکنا) أن الترجمة الیابانیة للقرآن الکریم بوصفها إحدی الأعمال الفائزة فی الدورة الـ۲۲ من الجائزة العالمیة لکتاب العام فی ایران قدتم تقدیمها من قبل المترجم والباحث الشیعی الیابانی تاتسوئیتشی ساوادا.

حسب التقریر، دامت عملیة إعداد هذه الترجمة نحو ۶ أعوام، وهی تتمیز بمیزات عدة أولها إستخدام لغة یابانیة عصریة، وتبنی رؤیة وحدویة فی تفسیر وترجمة الآیات، والإستفادة من تفاسیر قرآنیة کتفسیر المیزان للعلامة الطباطبائی وتفسیر "نمونة"(الأمثل) للمرجع الشیعی الکبیر الشیخ مکارم الشیرازی، وکذلک ترجمات فارسیة موثوقة.

هذا وبالإضافة إلی أن المترجم قدتمکن فی هذه الترجمة من التغلب علی بعض المشاکل التی یعانی کل مترجم یقبل علی ترجمة القرآن إلی اللغة الیابانیة، ومن ضمن هذه المشاکل فقدان بعض المفاهیم فی الثقافة والفکر الیابانی کمفهوم القیامة، وفقدان بعض القواعد والمیزات اللغویة فی اللغة الیابانیة کصیغة الأمر.

یری ساوادا أن إختیار المعادل الصحیح لکلمة "الله" کان ضمن صعوبات هذه الترجمة لأن الثقافة الیابانیة تخلو من کلمة تدل علی الخالق الواحد، قائلاً: "لوکنت أستخدم نفس کلمة الله فی ترجمتی ربما تصور غیر المسلم بأن المسلمین لدیهم خالق مستقل".

یذکر أن تاتسوئیتشی ساوادا یدرس حالیاً فی مجمع "الإمام الخمینی(ره)" للتعلیم والبحث بمدینة "قم" الایرانیة، ویعمل فی مکتب جامعة المصطفی(ص) العالمیة فی الیابان، بالإضافة إلی کونه باحثاً فی الحوزة العلمیة بقم والداعیة فی مرکز "أهل البیت(ع)" بمدینة طوکیو الیابانیة.

المصدر: