تاريخ النشر: 16/02/36
رقم الخبر 37200

عرض أول مصحف عشبی فی العالم بالامارات

عرض أول مصحف عشبی فی العالم بالامارات

دبی ـ إکنا: أنتج طبیب ترکی أول مصحف عشبی فی العالم قبل ثلاثة عقود حیث عرض للمرة الأولی فی إمارة "دبی" بدولة الإمارات العربیة المتحدة.

عرض أول مصحف عشبی فی العالم بالامارات

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) نقلاً عن موقع"Arabian Business"الإعلامی على شبکة الانترنت أن الطبیب الترکی "حکیم حمدی طاهر" قد قام بصنع هذا المصحف الممیز والفرید من نوعه.

وان المصحف العشبی هو صناعة یدویة قام بها الطبیب الترکی فی الفترة ۱۹۵۷ لغایة ۱۹۷۹ للمیلاد من ترکیب أنواع الأعشاب.

حیث قام حکیم حمدی طاهر بمزج أکثر من ۲۰۰ نوع من الأعشاب لصنع أوراق هذا المصحف الممیز.

ویقال عن المصحف ان فیه خصائص طبیة عدیدة یتمتع بها القارئ من خلال لمسه لصفحات المصحف الشریف حیث تتخذ من رؤوس الأصابع طریقاً للتأثیر علی جسد القارئ.

کما أن المواد المستخدمة فی صناعة المصحف ترکیبة من الحبات النباتیة، والأعشاب، والفواکه، وغصون الأشجار التی تستخدم فی الطب الیونانی.

وبعد صنعه لأوراق المصحف قام بکتابة المصحف الشریف مفردة بعد الأخری دون استخدامه لأی تقنیة وبخط یده.

وقد قام الطبیب الترکی بکتابة أسماء السور ورسم هامش الصفحات ودرج أرقام الصفحات القرآنیة من خلال استخدامه لمواد خاص مستخلص من الأعشاب.

المصدر: