531
عيون الحكم و المواعظ

الفصل الثاني:بلفظ النفي وهو أربعمائة وأربع وستون حكمة

فَمِنْ ذَلِكَ قَوله عليه السلام :

۹۶۴۶.لا زادَ كَالتَّـقْوى.

۹۶۴۷.لا إِسْـلامَ كَـالرِّضـا.

۹۶۴۸.لا نَزَاهَـةَ كَـالْـوَرَعِ.

۹۶۴۹.لا شَرَفَ كَالتَّواضُـعِ.

۹۶۵۰.لا عِبادَةَ كَالْخُشُـوعِ.

۹۶۵۱.لا غَـناءَ كَـالْقُـنُـوعِ.

۹۶۵۲.لا مُـرُوَّةَ مَـعَ شُـحٍّ.

۹۶۵۳.لا عَدَاوَةَ مَعَ نُصْـحٍ.

۹۶۵۴.لا أَدَبَ مَـعَ غَضَـبٍ.

۹۶۵۵.لا شَرَفَ مَعَ سُوءِ أَدَبٍ.

۹۶۵۶.لا زينَــةَ كَـالاْدابِ.

۹۶۵۷.لا رِبْـحَ كَـالثَّـوابِ.

۹۶۵۸.لا حِلْـمَ كَـالتَّغافُـلِ.

۹۶۵۹.لا عَقْلَ كَـالتَّجاهُـلِ.

۹۶۶۰.لا تِجارَةَ كَالْعَمَلِ الصّالِحِ.

۹۶۶۱.لا شَفيقَ كَالْوَدُودِ النّاصِحِ.

۹۶۶۲.لا ديـنَ مَـعَ هَـوىً.

۹۶۶۳.لا مَحَبَّةَ مَعَ كَثْرَةِ مِراءٍ.

۹۶۶۴.لا غِنىً مَعَ إِسْـرافٍ.

۹۶۶۵.لا فاقَةَ مَـعَ عَـفافٍ.

۹۶۶۶.لا ضَلالَ مَعَ هُـدىً.

۹۶۶۷.لا عَقْـلَ مَـعَ هَـوىً.

۹۶۶۸.لا راحَـةَ لِـحَسُـودٍ.

۹۶۶۹.لا مَوَدَّةَ ۱ لِحَقُـودٍ.

۹۶۷۰.لا ذُخْــرَ كَـالْعِـلـمِ.

۹۶۷۱.لا فَضيلَـةَ كَـالْحِلْـمِ.

1.في (ت) : لا مروة مع حقود ، و في (ب) : لا مروة لحقود.


عيون الحكم و المواعظ
530

وَيَكْفُرْنَ بِالاْءِحْسانِ.

۹۶۳۵.لا تَكُنْ فيما تُورِدُ كَحاطِبِ لَيْلٍ وَ غُثاءِ سَيْلٍ.

۹۶۳۶.لا تُمَلِّكْ نَفْسَكَ بِغُرُورِ الطَّمَعِ وَ لا تُجِبْ دَواعِي الشَّرَهِ فَإِنَّهُما يُكْسِبانِكَ الشَّقاءَ وَ الذُّلَّ.

۹۶۳۷.لا تُشْعِرْ قَلْبَكَ الْهَمَّ عَلى مَا فاتَ فَيَشْغَلَكَ عَنِ الاْءِسْتِعْدادِ لِما هُوَ آتٍ.

۹۶۳۸.لا تَسْئَلُوا إِلاَّ اللّهَ سُبْحانَهُ فَإِنَّهُ إِنْ أَعْطاكُمْ أَكْرَمَكُمْ وَ إِنْ مَنَعَكُمْ حَازَ لَكُمْ.

۹۶۳۹.لا تَقُلْ مَا لا تَعْلَمُ فَتُتَّهَمَ في إِخْبارِكَ بِما تَعْلَمُ.

۹۶۴۰.لا تَفْضَحُوا أَنْفُسَكُمْ عِنْدَ عَدُوِّكُمْ فِي الْقِيامَةِ ۱ .

۹۶۴۱.لا تُكَذِّبُوا أَنْفُسَكُمْ عِنْدَكُمْ في مَنْزِلَتِكُمْ عِنْدَ اللّهِ بِالْحَقيرِ مِنَ الْدُّنْيا.

۹۶۴۲.لا تَكُونُوا عَبيدَ الْأَهْواءِ وَ الْمَطامِعِ.

۹۶۴۳.لا تَكُونُوا مَساييحَ وَ لا مَذاييعَ.

۹۶۴۴.لا تَشْتَدَّنَّ عَلَيْكُمْ فَرَّةٌ بَعْدَها كَرَّةٌ وَ لا جَوْلَةٌ بَعْدَها صَوْلَةٌ وَ أَعْطُوا السُّيُوفَ
حُقُوقَها وَ أَقْصُوا ۲ لِلْحَرْبِ مَصارِعَها وَ اذْمرُوا أَنْفُسَكُمْ عَلى الطَّعْنِ الْدِّعْسِيِّ وَ الضَّرْبِ الطَّلْحَفِيِّ وَ أَميتُوا الْأَصْواتَ فَإِنَّهُ أَطْردُ لِلْفَشَلِ.

۹۶۴۵.لا تَطْمَعَنَّ في مَوَدَّةِ الْمُلُوكِ فَإِنَّهُمْ يُوحِشُونَكَ آنَسَ مَا تَكُونُ بِهِمْ وَ يَقْطَعُونَكَ أَقْرَبَ مَا تَكُون إِلَيْهِمْ.

1.جزءٌ من حديث الأربعمائة عن أمير المؤمنين الذي رواه الصدوق في الخصال و هكذا الحكمة التالية.

2.كذا في (ت) ، و لم ترد هذه و اثنتين مما قبلها و ما بعدها في (ب) ، و في الغرر ۹۷۸ : و أوقِصوا و في طبعة طهران منها : و قصوا ، و في نهج البلاغة برقم ۱۶ من باب الكتب : و وطئوا للجنوب مصارعها.

  • نام منبع :
    عيون الحكم و المواعظ
    المساعدون :
    الحسنی البیرجندی، حسین
    المجلدات :
    1
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1376 ش
    الطبعة :
    الاولي
عدد المشاهدين : 58002
الصفحه من 566
طباعه  ارسل الي