373
عيون الحكم و المواعظ

الباب الثاني والعشرون:ممّا ورد من حكم أمير المؤمنين عليّ بن أبي طالب عليه السلام في حرف الكاف وهو سبعة فصول:

الفصل الأَوَّل : بلفظ كلّ وهو أربع وثمانون حكمة

الفصل الثاني : بلفظ كم وهو خمس و خمسون حكمة

الفصل الثالث : بلفظ كيف وهو أربع وثلاثون حكمة

الفصل الرابع : بلفظ كفى وهو ثمان و ستون حكمة

الفصل الخامس : بلفظ كثرة وهو ثمان وأربعون حكمة

الفصل السادس: بلفظ كن وهو سبع وخمسون حكمة

الفصل السابع : باللّفظ المطلق وهو إحدى وسبعون حكمة


عيون الحكم و المواعظ
372

۶۲۸۰.قِلَّةُ الْأَكْلِ مِنَ الْعَفافِ وَ كَثْرَتُهُ مِنَ الاْءِسْرافِ.

۶۲۸۱.قَليلٌ يُنْجي خَيرٌ مِنْ كَثيرٍ يُرْدي.

۶۲۸۲.قَدِّمْ إِحْسانـكَ تَغْنَـمْ.

۶۲۸۳.قَوِّمْ لِسانَـكَ تَسْلَـمْ.

۶۲۸۴.قَرينُ الشَّهواتِ أَسيرُ التَّبِعاتِ.

۶۲۸۵.قَرينُ الْمَعاصي أَسيرُ السَّيِّئاتِ.

۶۲۸۶.قَضاءٌ مُتْقَنٌ وَ عِلمٌ مُبْرَمٌ.

۶۲۸۷.قَوْلُ لا أَعْلَمُ نِصْفُ الْعِلْمِ.

۶۲۸۸.قَلَّ مَنْ عَجِلَ إِلاَّ هَلَكَ.

۶۲۸۹.قَلَّ مَنْ صَبَرَ إِلاَّ مَلَكَ.

۶۲۹۰.قَلَّ مَنْ صَبَرَ إِلاَّ قَـدَرَ.

۶۲۹۱.قَلَّ مَنْ صَبَرَ إِلاَّ ظَفَـرَ.

۶۲۹۲.قيمَةُ كُلُّ امْرِءٍ عَقْلُـهُ.

۶۲۹۳.قُلُوبُ الرِّجالِ وَحْشِيَّةٌ مَنْ تَأَلَّفَها أَقْبَلَتْ إِلَيْهِ.

۶۲۹۴.قُلُوبُ الْعِبادِ الطّاهِرَةُ مَواضِعُ نَظرِ اللّهِ سُبْحانَهُ فَمَنْ طَهُرَ قَلْبُهُ نَظَرَ إِلَيْهِ.

۶۲۹۵.قُولُوا الْحَقَّ تَغْنَمُوا وَ اسْكُتُوا عَنِ الْباطِلِ تَسْلَمُوا.

۶۲۹۶.قَدَّمُوا خَيرا تَغْنَمُوا وَ أَخْلِصُوا أَعْمالَكُمْ تَسْعَدُوا.

۶۲۹۷.قُدْرَتُكَ عَلى نَفْسِكَ أَفْضَلُ الْقُدْرَةِ
وَإِمْرَتُكَ عَلَيْها خَيرُ الاْءِمْرَةِ.

۶۲۹۸.قُوَّةُ سُلْطانِ الْحُجَّةِ أَعْظَمُ مِنْ قُوَّةِ سُلْطانِ الْقُدْرَةِ.

۶۲۹۹.قَطيعَةُ الرَّحِمِ تُزيلُ النِّعَمِ.

۶۳۰۰.قَطْعُ الْعِلْمِ عُذْرُ الْمُتَعَلِّلينَ.

۶۳۰۱.قَرينُ السّوْءِ شَرُّ قَرينٍ وَ داءُ اللّؤْم داءٌ دَفينٌ.

۶۳۰۲.قَطيعَةُ الْجاهِلِ تَعْدِلُ صِلَةُ الْعاقِل.

۶۳۰۳.قُبْحُ الْعاقِلِ خَيْرٌ مِنْ حُسْنِ الْجاهِلِ.

۶۳۰۴.قطيعَةُ الْعاقِلِ لَكَ بَعْدَ نَفادِ الْحيلَةِ فيكَ.

۶۳۰۵.قَصِّرْ مِنْ حِرْصِكَ وقِفْ عِنْدَ مُنْتَهَى الْمَقْدُورِ لَكَ مِنْ رِزْقِكَ تَحْرُزْ دينَكَ.

۶۳۰۶.قَصِّرُوا الْأَمَلَ يَخْلُصْ لَكُمْ الْعَمَلُ.

۶۳۰۷.قَرينُ الشَّهْوَةِ مَريضُ النَّفْسِ مَعْلُولُ الْعَقْلِ.

۶۳۰۸.قَليلُ الدُّنْيا يَذْهَبُ بِكَثيرٍ مِنَ الاْخِرَةِ.

۶۳۰۹.وَ قال عليه السلام في توحيد اللّه سبحانه:
قَريبٌ مِنَ الْأَشْياءِ غَيرُ مُلابِسٍ ، بَعيدٌ مِنْها غَيرُ مُبايِنٍ .

۶۳۱۰.قَوِّ إِيمانَكَ بِالْيَقينِ فَإِنَّهُ أَفْضَلُ الدِّينِ.

۶۳۱۱.قَضاءُ اللَّوازِم مِنْ أَفْضَلِ الْمَكارِم.

۶۳۱۲.قارِبِ النّاسَ في أَحْلامِهِمْ تَأْمَنْ غَوائِلَهُمْ.

  • نام منبع :
    عيون الحكم و المواعظ
    المساعدون :
    الحسنی البیرجندی، حسین
    المجلدات :
    1
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1376 ش
    الطبعة :
    الاولي
عدد المشاهدين : 57970
الصفحه من 566
طباعه  ارسل الي