291
عيون الحكم و المواعظ

الفصل الاوّل:بلفظ شكر وهو ثلاث عشرة حكمة

فَمِنْ ذَلِكَ قَوله عليه السلام :

۵۱۹۶.شُكْرُ النَّعْمَةِ يَقْضي بِمَزيدِها وَ يُوجِبُ تَجْديدَها.

۵۱۹۷.شُكْرُ النِّعْمَةِ أمانٌ مِنْ تَحْويلِها وَ كَفيلٌ بِتَأْييدِها.

۵۱۹۸.شُكْرُ إِلهِكَ بِطُولِ الثَّناءِ.

۵۱۹۹.شُكْرُ النِّعَمِ عِصْمَةٌ مِنَ النِّقمِ.

۵۲۰۰.شُكْرُ الْمُؤْمِنِ يَظْهَرُ في عَمَلِه.

۵۲۰۱.شُكْرُ الْمُنافِقِ لا يَتَجاوزُ لِسانَهُ.

۵۲۰۲.شُكْرُ نِعْمَةٍ سالِفَةٍ يَقْضي بِتَجَدُّدِ نِعَمٍ مُسْتَأْنَفَةٍ.

۵۲۰۳.شُكْرُ مَنْ فَوْقَكَ بِصِدْقِ الْوَلاءِ.

۵۲۰۴.شُكْرُ نَظيرِكَ بحُسْنِ الاْءِخْاء.

۵۲۰۵.شُكْرُ مَنْ دُونَكَ بِسَيْبِ الْعَطاءِ.

۵۲۰۶.شُكْرُ الاْءِلهِ يُدِرُّ النِّعَمَ.

۵۲۰۷.وَ قال عليه السلام لرَجُلٍ هُنِّأَ بِوَلَدٍ:
شَكَرْتَ الْواهِبَ وَ بُورِكَ لَكَ فِي الْمَوْهُوبِ وَ بَلَغَ رُشْدَهُ وَ رُزِقْتَ بِرَّهُ .

۵۲۰۸.شُكرُ النِّعَمِ يُضاعِفُها وَ يَزيدُها.

۵۲۰۹.شُكْرُ النِّعَمِ يُوجِبُ مَزيدَها وَ كُفْرُها بُرْهانُ جُحُودِها.

۵۲۱۰.شُكْرُ النِّعْمَةِ أَمانٌ مِنْ حُلُولِ النِّقْمَةِ.

۵۲۱۱.شُكْرُ الْعالِمِ عَلى عِلْمِه عَمَلُهُ بِه وَ بَذْلُهُ لِمُسْتَحِقِّه.

۵۲۱۲.شُكْرُكَ لِلرّاضي عَنْكَ يَزيدُهُ رِضىً وَ وَفاءً.

۵۲۱۳.شُكْرُكَ لِلسّاخِطِ عَلَيْكَ يُوجِبُ لَكَ مِنْهُ صَلاحا وَ تَعْطُّفا.


عيون الحكم و المواعظ
290
  • نام منبع :
    عيون الحكم و المواعظ
    المساعدون :
    الحسنی البیرجندی، حسین
    المجلدات :
    1
    الناشر :
    دارالحدیث للطباعة و النشر
    مکان النشر :
    قم المقدسة
    تاریخ النشر :
    1376 ش
    الطبعة :
    الاولي
عدد المشاهدين : 58037
الصفحه من 566
طباعه  ارسل الي